بحث جوجل

جارٍ التحميل...

الخميس، 12 نوفمبر، 2009

العمليات الدورية في المنحل 3

تثبيت الأساسات الشمعية:

في العادة ستأتي الخلايا المشتراة من منحل البائع تحتوي علي قرصين حضنة أو ثلاثة مع قرصين عسل وحبوب لقاح أو ثلاثة.

في العادة ستمتليء الخلايا السداسية في هذه الأقراص بسرعة وستضطر إلي وضع أساسات شمعية جديدة ليبدأ النحل في مط الأقراص واستخدام خلاياها السداسية في تخزين العسل وحبوب اللقاح.

لماذا نستعين بشمع الأساس ؟؟

نستعين بشمع الأساس الجاهز لنوفر علي النحل الوقت والجهد والعسل.

إذا لم نضع شمع الأساس للنحل سيضطر النحل لبناء هذه الأساسات الشمعية بنفسه ، سيتغرق النحل وقتاً لبناء الأساس الشمعي ، وسيستهلك النحل من 5 إلي 16 كيلو عسل لبناء 1 كيلو من شمع الأساس ، وسيستهلك مجهود آلاف الشغالات لبناء الأساس الشمعي.

لذلك وبدلاً من هذا كله يستحسن شراء أساس شمعي جاهز ووضعه في البراويز الخشبية حيث يقوم النحل بمطه واستخدامه مباشرة.

طريقة تثبيت الأساسات الشمعية:

البراويز الشمعية تحتوي علي مجري مفرغ في الأعلي علي مقاس الأساسات الشمعية الجاهزة بالضبط كما يحتوي البرواز علي بقوب جانبية لتمرير وسيلة تثبيت الأساس الشمعي وغالباً ما يستخدم النحالون سلك معدني مجلفن أو غير مجلفن لتثبيت الأساس في الأقراص.

استخدمت مؤخراً في منحلي وسيلة أظنها أكثر أمناً ونظافة من السلك المعدني وهي عبارة عن شعر صيد أسماك فرنسي مقاس 40 بدلاً من السلك المعدني المجلفن لتثبيت الأساس الشمعي ، وفي الحقيقة أنها أنظف وأرقي من الأسلاك المعدنية.


العمليات الدورية في المنحل 2

طريقة فتح الخلايا:

الخلية هي بيت النحل ومقر عمله ومخزن غذائه وموضع حضنة صغاره ولذلك يستميت النحل مهما كان هادئاً ومن سلالة هادئة في الدفاع عن مسكنه الذي يمثل له كل حياته.

ولهذا مهما كانت السلالة التي سوف تشتريها هادئة فإنك يجب أن تتبع الطريقة السليمة في فتح الخلايا ومعاملة النحل.

خطوات فتح الخلايا للفحص:
1 - التدخين علي الخلية:
باستخدام المدخن وعن طريق وضع قطعة من الخيش فيه أو بقايا أخشاب صغيرة وإشعالها ثم غلق المدخن والضغط عليه يخرج منه الدخان.
ادفع الدخان من خلال فتحة المدخن من غطاء الخلية واصبر دقيقة حتي يهدأ النحل.
ما الذي يحدث عند التدخين؟؟
عند التدخين علي النحل يشم النحل رائحة الدخان فيظن أن الخلية تحترق أو ان هناك حريق في الجوار فيبدأ في امتصاص أكبر كمية ممكنة من عسل الأقراص تحسباً لانتقاله إلي موضع آخر.
كميات العسل التي يمتصها النحل لتأمين منزله الجديد تجعل الشغالات ثقيلة الوزن وغير قادرة علي الطيران بخفة واللسع.
وبهذا تستطيع فحص الخلية بدون مشاكل تذكر.

2 - التحرك ببطء شديد:
بقدر ما قرأت في عالم النحل لم أري من أعطي هذه الجزئية حقها ، جزئية التحرك ببطء شديد أمام النحل ، فالنحل يري الحركات السريعة أكثر من الحركات البطيئة وتستطيع أن تجرب هذا بنفسك.
ضع يدك بالقفاز فوق خلية مفتوحة ثم حركها بسرعة تلاحظ هجوم النحل بسرعة علي القفاز.
كرر الأمر بالحركة البطيئة لن يري النحل هذه الحركة أصلاً ولن يهاجمك نحل.
إذن بطء الحركة يسهل عليك عمليات الفحص وليس المقصود ببطء الحركة أن تمشي ببطء في ارض المنحل بل المقصود كل حركاتك داخل المنحل.
إذا رفعت غطاء الخلية ارفعه ببطء
وإذا مددت يدك ناحية الأقراص مدها ببطء
وإذا بدأت في رفع قرص إلي خارج الخلية ارفعه ببطء شديد ولا تخاف من النحل
وكذلك إذا أرجعت القرص إلي موضعه
وإذا قمت بوضع غطاء الخلية مكانه مرة أخري ضعه ببطء.
إذا تحركت ببطء لن يراك النحل جيداً ولن يهجم عليك.

3 - احرص علي وجود كل الأدوات معك:
بدون أدواتك لن تستطيع السيطرة علي الموقف أبداً ، لباسك لا يجب أن ينقص شيئاً أبداً ، يجب أن تكون مؤمناً بالكامل بنسبة 100% وليس أقل.
المدخن يجب أن يكون سليماً وسالكاً وليس مسدوداً.
يجب أن يكون لديك مصدر دفع هواء ( بلاور ) لتعيد إشعال المدخن وتفرق جماعات النحل إن تجمعت.
سكينة معجون ستساعدك كثيراً في فصل الأقراص الملتصقة ( أو عتلة ) كما ستساعدك في إزالة الزوائد الشمعية.
صندوق خلية خالي سيساعدك ( أو حامل أقراص ) علي وضع الأقراص التي تستخرجها من الخلايا أثناء الفحص لتتمكن من فحص باقي الأقراص.
فرشاة ناعمة ذات يد طويلة لإزالة النحل من فوق الأقراص بهدوء.
في كل الأحوال يجب أن تكون كل أدواتك موجودة معك كي لا تتعرض لموقف صعب.


العمليات الدورية في المنحل 1

أولاً فحص الخلايا:
عملية فحص الخلايا هي العملية الأساسية والرئيسية في المنحل، ومهما ذكرنا من عمليات خاصة بالمنحل فستجدها دائماً مرتبطة بشكل ما بعمليات الفحص.

ما هي عملية الفحص؟؟

عملية فحص الخلايا هي عملية فتح كل خلية وإخراج الأقراص الشمعية منها بحرص والنظر فيها للتأكد من عدة أمور هي:
1 - وجود الملكة داخل الخلية:
وهذا يتحقق إما برؤية الملكة مباشرة علي الأقراص أو عن طريق رؤية البيض في العيون السداسية أو عن طريق مشاهدة الحضنة المفتوحة أو المقفولة.
كل هذه العلامات دليل علي وجود الملكة داخل الخلية.

لماذا يجب عليك التأكد من وجود الملكة داخل الخلية؟
الإجابة هي: في حالة عدم وجود الملكة داخل الخلية ستفني الخلية بعد وقت قصير بسبب عدم انتاج شغالات جديدة وفي نفس الوقت موت الشغالات القديمة وسيبدأ عدد الشغالات في النقصان تدريجياً من علي الأقراص الشمعية حتي تفني الخلية بالكامل.

ما هو الحل لو لم تجد الملكة داخل الخلية ؟؟
الحل الأفضل هو أن تبحث في خلاياك الأخري عن قرص حضنة مفتوحة فإن لم تجد حضنة مفتوحة يمكنك أخذ قرص حضنة شغالات مقفولة ثم تقوم بنقل هذا القرص بما عليه من شغالات إلي الخلية التي فقدت ملكتها وستقوم الشغالات من تلقاء نفسها ببناء بيوت ملكية علي حضنة الشغالات وستربي ملكات جديدة علي الفور وبعدها سيصبح لدينا وفي خلال 3 أسابيع ملكة جديدة جاهزة للتلقيح.

2 - قدرة الملكة علي وضع البيض:
أحياناً تكون الملكة موجودة داخل الخلية لكنها أصبحت كبيرة السن وغير قادرة علي وضع البيض ، أو أصيبت نتيجة لأي ظرف في أحد أعضائها ، أو لأي سبب أصبحت غير قادرة علي وضع البيض ، في كل الحالات يجب استبدال الملكة فوراً وإلا ستفني الطائفة.
يجب عليك أولاً إخراج الملكة العجوز أو المصابة من الخلية وقتلها ثم اتباع نفس الخطوات المذكورة في حالة فقد الملكة.

3 - توافر العسل وحبوب اللقاح:
الرحيق المجموع في الأقراص وحبوب اللقاح هما سر قوة الخلية ، ففي حالة توافر العسل وحبوب اللقاح تبيض الملكة بيضاً أكثر وفي حالة قلة العسل وحبوب اللقاح تبيض الملكة كميات قليلة من البيض تتناسب مع المخزون القليل من حبوب اللقاح والعسل.
لذلك علي النحال الماهر التدخل في الوقت المناسب في حالة قلة الرحيق وحبوب اللقاح بالتغذية الصناعية وبدائل حبوب اللقاح لدعم الخلية لتقويتها وحث الملكة علي وضع المزيد من البيض.

4 - التأكد من خلو الطائفة من الأمراض والطفيليات:
خلية النحل غنيمة كبيرة بالنسبة لكثير من الحشرات والحيوانات كالفئران والأبراص والنمل وفراشات الشمع ، بل أفراد طائفة النحل ذاتها غذاء مفضل للدبور.
كما أن هناك بعض الطفيليات التي تعيش في الخلايا مع الطائفة كالفارو الذي يسبب خسائر فادحة لا تقل عن خسائر فراشات الشمع.

وكذلك النحل ككائن حي تصيبه بعض الأمراض شأنه في ذلك شأن كل الكائنات الحية.
نظافة الخلية وخلوها من الماء والرطوبة هي أهم عنصر للحفاظ علي الطائفة ، النحل كائن نظيف بفطرته ، وإن ساعدته علي الاحتفاظ بخليته نظيفة تكون قد وفرت عليه جهداً كبيراً.
تنظيف أرضية الخلية وجدرانها وقطع الشمع الزائد الذي يبنيه النحل خارج الأقراص ملتصقاً في جدران الخلية أو جدرانها وإلقاء أي حشرة ميتة داخل الخلية إلي الخارج والحفاظ علي الخلية جافة غير مبتلة كل هذه عوامل تساعد النحل علي البقاء قوياً داخل الخلية.
بالنسبة للأمراض النحلية سنفرد لها موضوعاً مستقلاً.

5 - هدم بيوت الملكات لمنع التطريد:
أحياناً وفي موسم التكاثر وفي بعض السلالات تبدأ الطائفة في إنشاء بيوت ملكات وهذا الإنقسام فطري في النحل.
تكاثر النحل عن طريق التطريد يضعف الخلية لأن الملكة الجديدة ستخرج وتأخذ معها آلاف الشغالات وبعض الذكور ، إذن هدم بيوت الملكات في الطوائف التي تحتوي علي ملكة شابة جيدة قادرة علي وضع البيض هدف مهم بالنسبة للنحال.
لكن قبل هدم البيوت الملكية يجب تفقد الأقراص ومشاهدة الملكة أو الحضنة للتأكد من وجودها وقدرتها علي وضع البيض.

6 - إعدام حضنة الذكور:
بعد موسم التلقيح يفضل البعض إعدام حضنة الذكور خاصة إذا كانت كثيرة ، فالذكور شرهة جداً لاستهلاك العسل أكثر من غيرها داخل الخلية.